جامعة الاقصى

جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)

جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)
28/11/2019

عقدت عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر في جامعة الأقصى بالشراكة مع برنامج غزة للصحة النفسية ندوة تثقيفية بعنوان ( العنف ضعف ) وذلك في قاعة المؤتمرات في حرم جامعة الأقصى بغزة، بمشاركة الدكتور محمد محمود ابو عودة عميد خدمة المجتمع والتعليم المستمر في جامعة الأقصى والأستاذ إبراهيم خليل صالحة رئيس مركز الدراسات وقياس الرأي في جامعة الأقصى، والأستاذ رامي الغول مدير دائرة خدمة المجتمع، والأستاذ قصي أبو عودة مدير العلاقات الخارجية والتنمية البشرية في برنامج غزة للصحة النفسية والأخصائي النفسي الأستاذ أسامة فرينة والسيدة سماح محمود من برنامج غزة للصحة النفسية، وبحضور حشد كبير من الأكاديميين وطلاب وطالبات جامعة الأقصى  والمهتمين في هذا المجال من مؤسسات المجتمع المدني.

وقد افتتح الندوة الثقافية الأستاذ ابراهيم خليل صالحة رحب خلال كلمته بالحضور كلاً باسمه ولقبه، مؤكداً على أهمية المرأة في المجتمع ودورها الريادي في التنمية, مشيراً إلى أن مركز الدراسات وقياس الرأي في جامعة الأقصى قد أعد استطلاع حول ظاهرة العنف ضد المرأة تبين من خلاله أن هناك انتشار واسع لظاهرة العنف في المجتمع الفلسطيني، وهذا ما استدعى إجراء ندوات ثقافية لمواجهة ظاهرة العنف ضد المرأة في المجتمع الفلسطيني.

ومن جهته ألقى الدكتور محمد أبو عودة كلمة الجامعة أكد من خلالها أن جامعة الأقصى منذ زمن وهى تنفذ العديد من الأنشطة والفعاليات التي تعالج قضايا المرأة الفلسطينية والتي كان أخرها الندوات وورشات العمل التي تعالج ظاهرة العنف ضد المرأة بالإضافة إلى العديد من الأنشطة التثقيفية التي تنشر ثقافة حقوق المرأة الفلسطينية في الأنظمة والقوانين الدولية والمحلية.

 كما أكد أبو عودة خلال كلمته على أن المرأة الفلسطينية مثلت نموذج مميز بنضالاتها الوطنية في تاريخ الشعب الفلسطيني و قضيته العادلة من خلال انخراطها في الثورة الفلسطينية أمثال الشهيدة دلال المغربي التي سطرت أروع الملاحم البطولية عبر محطات تاريخ القضية الفلسطينية, و المناضلة ليلى خالد من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين التي شاركت في خطف طائرة تابعة لشركة العال الصهيونية في 28 أغسطس 1969م، وامثال خنساء فلسطين أم نضال فرحات والتي قدمت أبنائها الثلاثة فداءً لفلسطين.

كما أكد أبو عودة أن المرأة الفلسطينية تعنف من المجتمع، لكنها تعنف بشكل أوسع من قبل الاحتلال الاسرائيلي، فمنذ ستينات القرن الماضي وحتى يومنا هذا ينفذ الاحتلال كل أشكال العنف ضد المرأة الفلسطينية حيث أن الاحتلال الاسرائيلي يتعمد في مواصلة الانتهاكات ضد المرأة الفلسطينية، سواء بمواصلة القتل أو الاعتقال أو التعذيب للمرأة لفلسطينية مثل ما يحدث أمام العالم من جرائم القتل والاعتقال دون أي مبررات على حواجز الموت مثل اعتقال الأسيرة إسراء الجعابيص رغم أنها تعاني من حروق خطيرة ومنعها من العلاج، وقتل ثمانية نساء خلال العدوان الأخير على قطاع غزة، حيث أنه تم إبادة عائلات بأكملها وهي أمنة في بيوتها.

ومن جانب اخر تحدث الأستاذ قصي أبو عودة بكلمة قدم من خلالها رؤية ورسالة برنامج غزة للصحة النفسية مؤكداً أن منذ تأسيس برنامج غزة للصحة النفسية وهو يهتم بقضايا المرأة ولا سيما قضية العنف ضد المرأة، بالإضافة إلى أن برنامج غزة للصحة النفسية هو مؤسسة رائدة في مجال الصحة النفسية وحقوق الإنسان في فلسطين، بالإضافة إلى أن البرنامج يقدم خدمات الصحة النفسية والمجتمعية الشاملة والمتكاملة والمتخصصة في كافة القضايا مسترشداً بمبادئ العدالة وحقوق الأنسان.

كما شكر الأستاذ قصي أبو عودة جامعة الأقصى على تعاونها مع برنامج غزة للصحة النفسية  في تنفيذ أنشطة توعوية في مجال العنف ضد المرأة والصحة النفسية، كما قدم شكره للحضور الهائل من الطلاب والطالبات مؤكداً أن اهتمام الطلاب والطالبات في هذه الندوة التثقيفية فأنه دلالة واضحة على اهتمام الطالب الجامعي في جامعة الأقصى بالقضايا المجتمعية والثقافية.

ومن ناحية أخرى قامت الأستاذة سماح محمود و الأستاذة أسماء نجم بعرض مجموعة من الأفلام الوثائقية الهادفة التي تناولت قضايا العنف ضد المرأة في المجتمع الفلسطيني وكان من هذه الأفلام ( الحلم المدفون) (حكايتي) (الإمارة) حيث أن هذه الافلام تناولت كل أشكال العنف التي تتعرض له المرأة الفلسطينية في المجتمع الفلسطيني لا سيما العنف الاجتماعي والعنف الجسدي والعنف النفسي.

ومن جانب آخر ألقى الأستاذ أسامة فرينة الأخصائي النفسي في برنامج غزة للصحة النفسية مداخلة أكد من خلالها أن العنف ضد المرأة هو أيّ فعل عنيف تدفع إليه عصبية الجنس ويترتب عليه، أو يرجح أن يترتب عليه، أذى أو معاناة للمرأة، سواء من الناحية الجسمانية أو الجنسية أو النفسية، بما في ذلك التهديد بأفعال من هذا القبيل أو القسر أو الحرمان التعسفي من الحرية، سواء حدث ذلك في الحياة العامة أو الخاصة".

 كما أكد فرينة أن العنف ضد النساء والفتيات منتشر بكل أشكاله على الصعيد الفلسطيني أو العالمي  سواء كان عنف جسدي أو نفسي أو عنف اجتماعي او عنف اقتصادي، مؤكداً أن هناك العديد من الاسباب التي تؤدي إلى العنف ضد المرأة في المجتمع الفلسطيني، من أهمها الأعراف والعادات الاجتماعية التي تعنف المرأة وتمارس التمييز ضد النساء في مجالات الحياة العامة والخاصة، وفي الحقوق الاجتماعية والاقتصادية والثقافية والسياسية، بالإضافة إلى فرض القيود على حريات المرأة وحقوقها التي كفلتها القوانين الفلسطينية والدولية.

 وخلال الندوة تم فتح باب النقاش بين الحضور والرد على استفساراتهم ومداخلاتهم وتم الخروج بالعديد من التوصيات الهامة منها: الاستمرار في تنفيذ انشطة توعوية لمعالجة ظاهرة العنف ضد المرأة والتعريف بحقوقها المشروعة، بالإضافة إلى ضرورة قيام بشكل أكبر على توفير الخدمات الصحية النفسية للنساء في قطاع غزة خاصة النساء التي تعرض للعنف، كما اوصت الندوة بضرورة إقرار مناهج تعليمية في الجامعات الفلسطينية التي تعالج قضايا العنف ضد المرأة كما طالبت الندوة مطالبة الأمم المتحدة بالضغط على الاحتلال الإسرائيلي لوقف كل أشكال الانتهاكات بحق الشعب الفلسطيني من رفع الحصار وفتح المعابر مما يساهم في حماية المرأة وتخفيف الضغوطات عليها وضرورة تحقيق المصالحة وإنهاء الانقسام و العمل على تعزيز مشاركة المرأة في الحياة السياسية.

وفي ختام الندوة  قدم الأستاذ قصي أبو عودة مدير العلاقات الخارجية والتنمية البشرية في برنامج غزة للصحة النفسية درع الشكر والتقدير للدكتور محمد أبو عودة عميد خدمة المجتمع والتعليم المستمر تقديراً لجهوده، كما أكدة  الأستاذ قصى أبو عودة أن هذه الندوة انتهت اليوم بكل نجاح، وإن هذه النجاحات لم تكن لتتحقق لولا توجيهات ودعم طاقم عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر ممثلاً بعميدها ومدراء دوائرها المختلفة وعلى رأسهم مدير خدمة المجتمع الأستاذ رامي الغول.

المزيد من الصور

  • جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)
  • جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)
  • جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)
  • جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)
  • جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)
  • جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)
  • جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)
  • جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)
  • جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)
  • جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)
  • جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)
  • جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)
  • جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)
  • جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)
  • جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)
  • جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)
  • جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)
  • جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)
  • جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)
  • جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)
  • جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)
  • جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)
  • جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)
  • جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)
  • جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)
  • جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)
  • جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)
  • جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)
  • جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)
  • جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)
  • جامعة الأقصى وبرنامج غزة للصحة النفسية يعقدان ندوة بعنوان ( العنف ضعف)