عمادة الدراسات العليا

عمادة الدراسات العليا

       تقوم عمادة الدراسات العليا والبحث العلمي بمهام كبيرة من أجل خدمة المجتمع الفلسطيني؛ لذا يناط بالعمادة في هذا المضمار ملفان مهمان، وهما: أولاً- الدراسات العليا: مازالت جامعة الأقصى الجامعة الرائدة في برامج الدراسات العليا (ماجستير ودكتوراه)، من أجل تلبية حاجة قطاع غزة إلى الكفاءات العلمية، وأسهمت الجامعة في رفد مؤسسات التعليم العالي كافة في الأراضي الفلسطينية بالكفاءات العلمية من حملة الدكتو المزيد..

توصيف المساقات آخر تحديث 12/31/2017 9:53:51 AM


  •  قاعة بحث في اللغة، والأدب:

  يهدف المساق إلى تعريف الطالب بالأسس العلمية لمناهج البحث اللغوي، والأدبي، وقواعد تحقيق النصوص. ويتضمن هذا المساق جانباً نظرياً ,وآخر تطبيقاً .

 ويتناول:

 الجانب النظري صفات الباحث ، والأسس العلمية لاختيار موضوع البحث، وطبيعته ، وأصوله، ومصادره. ويقف على مناهج البحث اللغوي، والأدبي المختلفة، ويقف على مناهج تحقيق التراث، وأساليبها.

الجانب التطبيقي فيعنى بتوظيف الجانب النظري في كتابة البحوث وفق منهج معين، وتحقيق النصوص المقتبسة أثناء عملية البحث، أو تحقيقها، وإعدادها للنشر.

  • موضوع في أصول النحو، وقضاياه:

        يدرس هذا المساق الظروف التي لابست النظرية النحوية، فيدرس القياس، وأركانه، ويتناول السماع (وما يندرج تحته من خصوصيات مصادر الاحتجاج: القرآن، وقراءاته، ولغات العرب شعراً، ونثراً)، وغيرها من أصول، ونظرية العامل، وأحكام الكم، والجودة كالقلة والندرة، والشذوذ، والقبح، والفصاحة، والرداءة.

ويصحب ذلك مقارنة هذه القضايا لدى متأخري النحويين، والباحثين المحدثين، وإعادة معاينتها لدى مؤسسي النظرية النحوية: الخليل، وسيبويه، والكسائي ، والفراء، وابن جني، وابن السراج، والمبرد، بغية الكشف عن علاقة الأصول الضمنية التي  صدر عنها الأوائل بالأصول المعلنة، وصار إليها المتأخرون.

  • علم الأصوات، والدلالة:

     يهدف هذا المساق إلى تعريف الطالب بعلاقة علم الأصوات بعلم الدلالة, واستجلاء خواص الأصوات, وأثرها في الدلالة على المعاني. فيتناول علم الأصوات، وفروعه "الفسيولوجي، والأكوستيكي ( الفيزيائي), والسمعي, والتجريبي, وعلم أصوات العربية "الفلولوجيا"، كما يتناول علم الدلالة، وأسسه, والنظريات الدلالية عند العرب، والغرب.

 ويقوم بالدرس، والتحليل الأكوستيكي لأصوات العربية من حيث طبيعتها، وخصائصها، ويقف على امتزاجها بغيرها من الأصوات، وانتظامها مع غيرها، وبيان وظائفها الدلالية.

 ويدرس الملامح الصوتية ذات العلاقة بالألفاظ المفردة، والمنتظمة في التراكيب, وفهم دلالاتها، وذلك  كالنبر والتنغيم، والطول، والقصر، والمقاطع الصوتية، وخصائصها ، والفونيم، وأنظمته، كما يقف على التطور الصوتي مظاهره وعلله وقوانينه، وأثره في دلالة الألفاظ، وتغييرها.

     ويعنى المساق بتطبيق هذه الدراسة النظرية على بعض النصوص العربية في القرآن الكريم، والأدب العربي، واللهجات.

  •  مناهج النقد المعاصر:

        يناقش المساق منظومة المناهج التاريخية مثل : المنهج التاريخي والمنهج النفسي , ومنظومة المناهج الحديثة والمعاصرة مثل : المنهج البنيوي والأسلوبي , والسيميولوجيا والتفكيكية , والهرمونيطيقا والتأويل ونظرية التلقي .ويعتني أيضاً بتتبع أثر هذه النظريات أو مناهجها في الفكر النقدي العربي المعاصر .

  • الخطاب الشعري، والروائي:

       يقدم هذا المساق المستجدات المعاصرة على مستوى أساليب النقد الشعري، والروائي ذي الرؤى والمفاهيم التي تتعلق بالتقنيات الشعريّة، والروائية , مثل: القالب الشعري، والحيز الروائي، وأشكال السرد، والزمن، ومستويات اللغة, وغير ذلك .كما يحاول الربط بين هذه التقنيات، ومثيلاتها في الخطاب المسرحي وأشكاله, باعتبار المسرحية رواية حواريّة، ويتناول بدايات الفكر الأرسطي، ونظرية المحاكاة , والفرق بين المأساة والملهاة والظواهر المسرحية المختلفة في الشعر، والنثر معاً.

  • الإعجاز اللغوي والبياني في القرآن الكريم:

 يقدم المساق نظرات حول مفهوم الإعجاز ,ووجوهه اللغوية، والبيانية, مع دراسة نماذج من النصوص القرآنية, للكشف عن أصالة التعبير القرآني وتفرده, ودراسة البنية الإفرادية، والتركيبية للنصوص القرآنية بشيء من التوسع.

  •  موضوع في الصرف:

     يتناول هذا المساق: التعريف بالفونيمات، والمورفيمات التي على أساسها تقوم فكرة البحث في بنية الكلمة، ثم الميزان الصرفي، وما يطرأ على الكلمة من تغيير محاولة لتعريف الطالب بكيفية دراسة الصرف العربي في ضوء نظريات الصرف في علم اللغة المعاصر، ثم تحليل بعض النصوص الصرفية في ضوء ذلك .

  •  قضايا المعجم العربي، والمصطلح :

       يتناول المساق الأساس اللغوي لعلم المعجم، وتاريخه، والوحدة المعجمية الأساسية، ويقف على أنواع المعاجم اللغوية، وثنائية اللغة فأكثر،  والاشتقاقية التأصيلية، والمعنوية، والتاريخية، والتخصصية، والمصورة، والآلية، ودوائر المعارف، والموسوعات، ومعاجم المصطلحات .

       ويلقي الضوء على مناهج العرب في تصنيف المعاجم، وتبويبها، وترتيبها ترتيباً منظماً، أو بحسب الحقول الدلالية، وتناول المعنى، ويبين تطورها في مسيرة التأليف المعجمي عند العرب في القديم، والحديث، وأثرها في المعاجم العربية المعاصرة، وتأثير المعاجم اللغوية الغربية في المعاجم المعاصرة. ويعنى المساق بالناحية التطبيقية، وكيفية استعمال المعاجم.

  •  نصوص لغوية، وأدبيّة باللغة الإنجليزيّة :

      يهدف المساق إلى تعريف الطالب بجهود المستشرقين في الدراسات اللغوية, والأدبيّة، وتمكين الطالب أيضاً من ترجمة بعض النصوص الأجنبية، ونقلها إلى العربية، والوقوف على المصطلحات اللغوية، والأدبيّة، ويدرس الطالب مجموعة من النصوص اللغوية، والأدبيّة باللغة الإنجليزية لبعض العلماء ، تتعلق بالتفكير اللغوي، والأدبي عند العرب، ونظرياتهم اللغوية، والأدبيّة.

  •  نصوص لغويّة، ونحويّة تراثية:

      يطَّلع الطالب على أمهات كتب اللغة، النحو التراثية مع دراسة نقدية حول تصور اللغويين، والنحويين في التقعيد النحوي، واللغوي، ومسائل الخلاف، وتأويلها، كما يهتم بالناحية التطبيقية من الكتاب لسيبويه، والمقتضب للمبرد، والمفصل للزمخشري، وشرحه لابن يعيش، ومغنى اللبيب لابن هشام، وغيره، وذلك للوقوف على عمق أبحاث المتقدمين، وتوجهاتهم من بصريين، وكوفيين، وبغداديين، وغيرهم.

  •  دراسات في القراءات القرآنية:

      يتناول هذا المساق القراءات القرآنية، وأثرها في الدراسات اللغوية، والنحوية، ويقف على آراء النحاة في توجيه القراءات، ومعايير الاختيار فيها، وكذا الصرف، والاشتقاق، ومفردات اللغة من حيث النظم، والبيان، وقيم المعاني، وكذلك  يقف على مصادر اللهجات العربية، واللغات السامية في القراءات القرآنية.

  • علم اللغة، واللسانيات الحديث:

      يتناول علم اللغة موضوعه، ومجالاته عند اللغويين العرب، واللغويين الأجانب قديماً، وحديثاً، وعلاقة هذا العلم بعلم فقه اللغة ، والعلوم الأخرى ، كعلم وظائف الأعضاء الفسيولوجيا، وعلم الفيزياء ، وعلم النفس، وعلم الاجتماع، وعلم اللغة التاريخي، والجغرافي.

   ويقف على أثر هذه العلوم في الدراسات اللسانية المعاصرة، ونظرياتها، وتوجيه دراسة اللغة العربية في ضوء النظريات الألسنية الحديثة.

  •  فقه اللغات السامية المقارن:

      يهدف المساق إلى تعريف الطالب بأهمية الدراسات السامية لدارس اللغة العربية، ولهجاتها، وصلة القرابة بين لغات الفصيلة السامية، والوقوف على أسرارها، واستنتاج أحكام لغوية في ضوئها .

    ويدرس الطالب خصائص الكتابة الأثرية، والخطوط السامية، وأصل الخط العربي، وصلته بها، والخصائص المشتركة بين اللغات السامية، ومميزاتها، والاختلاف بينها، ويقف على الأصوات، وارتباطاتها، وتغييرها، والقوانين الصوتية، والنبر، والتنغيم، وبناء المقطع الصوتي، وبناء الكلمة، وبناء الجملة، والضمائر، والظروف، والأدوات، وأبنية الفعل، وأزمنته، والاشتقاق، وتوليد الصيغ، والألفاظ الأساسية، والمشتركة، والتضاد، والترادف، والمُعرَّب، والدَّخيل من اللغات السامية في اللغة العربية .

  •  الشعر العربي المعاصر:

 يدرس هذا المساق تطور الشعر المعاصر من خلال الوقوف على ظواهره الفنية وقضاياه , مثل:  المعاصرة والتراث, ولغة الشعر والصورة الشعرية ,وعلاقة ذلك بالرمز والأسطورة والبنية الإيقاعية والنزعة الدرامية في القصيدة , ومختلف ملامح الحداثة الشعرية وما يتعلق بها.

  • البلاغة و الأسلوبية:

       يتناول المساق البلاغة و الأسلوبية وفقاً للنظريات  الحديثة وفلسفة الجمال ؛ كاشفاً الوشائج التي تربط بين البلاغة ووريثتها الأسلوبية في العصر الحديث مع التركيز على الجوانب التطبيقية في دراسة النصوص الأدبية .

  •  قضايا في الأدب العربي القديم: 

 يحاول هذا المساق تتبع مراحل  تطور الأدب العربي القديم في عصوره المختلفة, ومناقشة قضاياه وموضوعاته, من خلال آراء  النقاد العرب القدامى في المصادر الأصلية، وأمهات الكتب, كما يتناول بناء الأشكال الأدبيّة  العربية القديمة "القصيدة، والرسالة، والمقامة، والمثل"، وخصائصها الفنية عبر العصور.

  •  موسيقى الشعر العربي:

      يتضمن المساق دراسة أصول علم العروض ونشأته ودور الخليل بن أحمد الفراهيدي, والبنية الموسيقية المكونة للبحور الشعرية والدوائر العروضية والزحافات والعلل, وصور الإيقاع المختلفة وتجلياتها في الشعر القديم وفي شعر التفعيلة, مع التركيز على الجانب  التطبيقي للكشف عن ملامح التطور والتجديد في البنية الإيقاعية للشعر العربي.

  •  قراءة  في الأدب الفلسطيني الحديث:

     يتناول هذا المساق أهم الموضوعات التي تتعلق بالأدب الفلسطيني الحديث بغرض إبراز التقنيات الشعرية مثل توظيف التراث , والأسطورة والرمز , وذلك في أعمال  أهم أعلام الأدب , ويتتبع  تطور أهم  تقنيات الأجناس الأدبية في العصر الحديث.

  •  الأدب الشعبي:

      يتناول هذا المساق مناهج المأثورات الشعبية كما تتجلى في بعض الأجناس الشعبية, مثل: الحكاية, والسيرة الشعبية, والخرافة, والمثل الشعبي, بما يمكن الوقوف على نظريات المأثورات ودراستها والتعرف على مدارسها, ويستعرض بعض العادات والتقاليد في البيئة الفلسطينية وما شاع فيها من معتقدات شعبية.